قصص اطفال مكتوبة – قصص اطفال رائعة – قصص وحكايات قصيرة

قصص اطفال مكتوبة – قصص اطفال رائعة – قصص وحكايات قصيرة

قصص اطفال مكتوبة – قصص اطفال رائعة

قصة البلبل والغراب

قصص اطفال جديدة قبل النوم-قصص اطفال جديدة وجميلة 2020-قصص اطفال جديدة ومفيدة-قصص اطفال جديدة 2020-قصص اطفال جديدة قصيرة-قصص اطفال مكتوبة-قصص اطفال رائعة-قصص اطفال جديدة-قصص اطفال طويلة-قصص اطفال جميلة-قصص اطفال قصيرة-قصص اطفال مكتوبة هادفة

كان هُناك بلبل ذو صوت جميل، يَحُب أن يُغرد مع ظهور شمس صباح كل يوم جديد، كان الجميع يحب صوتهُ لأنهُ يملأ المكان بهجة وفرح، ولكن الغراب كان يكره البلبل، ويُغار من صوتهِ العذب، وأراد أن يجعلهُ يكف عن الغناء.

فقام الغراب في صباح يوم ما، بينما البلبل يُغني صاح بهِ قائلًا:إن صوتك هذا قبيح، ويُسبب لي الإزعاج، فكف عن ذلك الغناء، تعجب البلبل كثيرًا من كلام الغراب، وقال له:- أنت لا تمتلك صوت جميل مثل صوتي، ولنجعل الطيور تُحكم بيننا، فإذا اجمعوا أن صوتك هو الأجمل، سوف أكف عن الغناء طوال عمري.

وافق الغراب على ذلك التحدي بكل ثقة، وبعدها اجتمعت كافة الطيور لتقوم بالتحكيم بينهم، فبدأ البلبل يُغني ويُغرد وكل الطيور مستمتعة بصوتهِ العذب الجميل، وبعد أن انتهى من ذلك صفق لهُ الجميع، وبعدها جاء دور الغراب، فبدأ ينعق وينعق بصوتهُ المزعج، وهو معتقد أن الجميع مُعجب بصوتهِ، وبعد أن انتهى تفاجأ أن جميع الطيور قد هربت وفرت من حوله، من شدة إزعاج صوته، فشعر بالخجل الشديد، وعرف أن كافة الطيور لا تحب صوتهُ، فسار بعيدًا دون أن يتلفظ بكلمة واحدة.وبعد ذلك أصبح يسمع صوت البلبل كل يوم وهو يغني من مكان بعيد، دون أن يستطيع قول أي شيء.

 


قصة الفلاح والدجاجة

قصص اطفال جديدة قبل النوم-قصص اطفال جديدة وجميلة 2020-قصص اطفال جديدة ومفيدة-قصص اطفال جديدة 2020-قصص اطفال جديدة قصيرة-قصص اطفال مكتوبة-قصص اطفال رائعة-قصص اطفال جديدة-قصص اطفال طويلة-قصص اطفال جميلة-قصص اطفال قصيرة-قصص اطفال مكتوبة هادفة

كان هُناك فلاح فقير يعمل بالأرض ويُربي الدجاج، وفي يوم من الأيام ذهب الفلاح للسوق واشترى دجاجة، وفي اليوم التالي وجد الدجاجة قد وضعت بيضة من ذهب، فرح الفلاح بها، وذهب لبيعها واشترى بها ما يُريدهُ، واستمرت الدجاجة كل يوم تضع للفلاح بيضة من ذهب، فتحسنت احواله المادية كثيرًا.. ولكن لم يقتنع الفلاح الطماع بذلك، فقال لزوجتهُ في يوم من الأيام أن هذهِ الدجاجة بها كنز، وإنهُ يُريد أن يذبحها، لكن الزوجة قالت له أن ذلك مستحيل، ونصحتهُ بأن لا يقوم بذبحها حتى لا يخسرها.

لم يقتنع الفلاح برأي زوجته وأصر على ذبح الدجاجة، وجاء بالسكين وقام بذبحها، ولكن لم يجد بداخلها شيئًا فجلس حزين نادمًا على ما فعلهُ، ونادم على طمعهِ الذي أخسره كل شيء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *